لمسات

“الفتاة الكارثة” تبيع صورتها بنصف مليون دولار.. التُقطت قبل 15 عاماً أمام منزل يحترق وهي تبتسم

باعت زوي روث (21 عاماً) صورتها الشهيرة “الفتاة الكارثة”، التي التُقطت لها قبل 15 عاماً أمام حريق اندلع بشكل متعمد في منزل بولاية نورث كارولينا الأمريكية، مقابل ما يقرب من نصف مليون دولار، وذلك في مزاد بالعملات المشفرة. 

بحسب صحيفة “THE  GUARDIAN”  البريطانية، 30 أبريل/نيسان 2021، فإن الصورة التي التقطها الوالد ديفيد لزوي تعود لعام 2005. 

شبكة bbc البريطانية، أكدت أن تاريخ الصورة يعود إلى يناير/ كانون الثاني 2005، حينما ذهبت زوي روث ووالدها ديف لرؤية حريق تحت السيطرة، حيث أضرمت النيران عمدا في عقار لإزالته في ولاية كارولاينا الشمالية.

ومنذ ذلك الوقت، حققت زوي روث، البالغة من العمر 21 عامًا الآن، شهرة واسعة على الإنترنت بعد ذيوع صورتها وهي تقف فيها أمام مبنى محترق مع “ابتسامة شيطانية” على وجهها.

حيث أصبحت الصورة منذ ذلك الحين تستخدم على الإنترنت بشكل واسع من قبل أي شخص يأمل في تصوير مشهد كارثي أو عمل مؤذ أو يتسم بالشر.

بيع الصورة الأصلية 

وتمكنت زوي وهي طالبة جامعية الآن في نورث كارولينا، من بيع صورتها مقابل 473 ألف دولار، في مزاد على الإنترنت بالعملات المشفرة.

فيما قالت “الفتاة الكارثة” إنها ستتبرع بأموال الصورة لسداد ديون وقروض طلاب جامعيين، والتبرع بأموال إضافية للجمعيات الخيرية.

ونقلت الصحيفة البريطانية عن الفتاة قولها:  “الإنترنت كبير، سواء كنت تتمتع بتجربة جيدة أو تجربة سيئة، عليك نوعاً ما أن تحقق أقصى استفادة منه”. 

بحسب الصحيفة فإن مشتري صورة روث هو جامع لوحات وأعمال فنية يُعرف باسم 3FMusic، ويعتقد أنه فرزين فاردين فارد، الرئيس التنفيذي لشركة إنتاج موسيقي مقرها دبي.

وقد صرح المشتري لموقع “Gizmodo” قائلاً: “الشراء تم بالتعاون مع مستشارين ذوي معرفة وخبرة عالية، يعتقدون أنه يجب علينا أن ننمو مع الحركات التكنولوجية التي تساعدنا ليس فقط في الترويج لأعمالنا، ولكن أيضاً لدعم الفنانين وسوق الفنون”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا منك دعمنا عن طريق تعطيل إضافة "AdBlock"