فيديو

تونس: الناشطة رانية العمدوني تواجه السجن لشتمها عناصر الشرطة 🇹🇳



تونس: الناشطة رانية العمدوني تواجه السجن
محكمة تونسية تصدر حكما بالسجن ستة أشهر بحق الناشطة المدافعة عن حقوق المرأة والمثليين بعدما شتمت عناصر من الشرطة لم تتمكن من تقديم شكوى ضدهم
#بي_بي_سي_ترندينغ
للمزيد من الفيديوهات زوروا صفحتنا:
اشترك في بي بي سي :

مصدر

مقالات ذات صلة

‫34 تعليقات

  1. الأمنيين دورهم حماية الناس والحفاظ على أمن المواطنين.أما هنا في تونس الأمنيين لاعلاقة ليهم بالامن بالعكس هوما اللي لازم يحمو المواطنين منهم ومن أفعالهم

  2. كمواطن تونسي علماني اطالب بالحريه لرانيا العمدوني ..نعم لتونس مدنية وعلمانية تساوي بين جميع التونسيين مهما كانت ديانتهم او توجهاتهم الجنسية او ميولاتهم السياسية .

  3. في تونس المشكل انو الامني تلقاه في اغلب الاحيان يكون مستواه العقلي والتعليمي والثقافي تاعب برشا . لازم يركزو اكثر على تكوين وتأطير الامنيين والارتقاء بمستوى وعيهم وتفكيرهم باش يعرفو يتصرفو مع الناس

  4. كل انسان له الحق في العيش كما اريد .هذه الارض تسع الجميع .اذا ركز كل شخص على حياته وافعاله وعيوبه لن يجد الوقت ليركز على عيوب الناس

  5. مهما كان الانسان فيه من مساوئ لا يحق لاي انسان يعتدي عليه لفظيا مهما كان السبب و ما بالك بالتعنيف الاكثرية فينا مسلمة و ليسو مثليين لكن لهم الحق في هذا الوطن

  6. السلام وعليكم ورحمت الله وبركاته انا اختكم نور من مخيمات. سوريا اطلب العون منكم ومن الله عايشين اني ولاولاد مالنة حدا الي يساعدنه يااهل الخير

  7. كيف يعقل أن هذه تمثل النساء وهي اصلا لاتشبه النساء في شيئ، كفاكم عبثا وميوعة يا من تدافعون عن حقوق المثليين والمخنثين والنسوية المزيفة، الأحق ان تدافعوا عن معتقلي الرأي السياسي ومن يريدون تغيير أمور البلاد للاحسن لا أن تدافعوا عن هؤلاء الذين همهم الواحد الجنس والميولات الجنسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

المرجوا منك دعمنا عن طريق تعطيل إضافة "AdBlock"